رحلة أكرد تضخ 2.8 مليارات في خزينة الفتح

تظل رحلة نايف أكرد من اتحاد الفتح الرياضي لكرة القدم مرورا بديجون ورين الفرنسيين ووصولا إلى البريمييرليغ من بوابة نادي وست هام يونايتد الإنجليزي واحدة من أهم الصفقات، سواء رياضيا على الصعيد الشخصي للاعب أو ماليا من ناحية عائداتها على خزينة الفتح الرباطي على مدى السنوات القليلة الأخيرة.

من مصادر عليمة بالأرقام المتعلقة بمسار احتراف اللاعب البالغ من العمر 26 عاما، والذي ضخ إلى حدود الساعة 2,8 مليارات على خزينة الفتح الرباطي.

واستفاد اتحاد الفتح الرياضي لكرة القدم من 2,5 في المائة من قيمة صفقة انتقال المدافع المغربي من رين الفرنسي إلى نادي وست هام يونايتد الإنجليزي، عبارة عن مصاريف التكوين؛ وهو ما يعادل 700 مليون سنتيم، علما أن أكاديمية محمد السادس للعبة ذاتها استفادت من النسبة نفسها والمبلغ عينه أيضا.

كما استفاد الفتح الرياضي أيضا من 2,5 في المائة من إجمالي صفقة انتقال أكرد من ديجون إلى رين الفرنسي عبارة عن مصاريف التكوين، إضافة إلى 10 في المائة من إجمالي الصفقة بقيمة مالية وصلت إلى 400 مليون سنتيم.

وكان نادي العاصمة سالف الذكر قد استفاد من انتقال نايف أكرد إلى رين، في أول تجربة احترافية له، من مليار و200 مليون، إضافة إلى 500 مليون سنتيم متغيرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار