معهد الشارقة للتراث يطرح إصدارات جديدة

أصدر معهد الشارقة للتراث، شهر يوليوز الجاري، أربعة مؤلفات جديدة؛ وذلك ضمن سلسلة إصدارات المعهد التي تدور في فلك التراث العربي والإنساني.

وحمل الكتاب الأول عنوان “تجاذبات المكان والذاكرة… السكن الواحي التقليدي في الجنوب التونسي نموذجا”، وتناولت مؤلفته زينب قندوز غربال قرى الواحات في الجنوب التونسي التي تعد فضاء سكنيا وضعت خطوطه العريضة بيئتُه، ورسمت ملامحه خبرات متوارثة جسدت في تصاميم مساكنها.

وضمن سلسلة عالم التراث، صدر كتاب “الخيال الشعري عند العرب” لأبي القاسم الشابي، ويضم الكتاب الدراسة الشهيرة التي كتبها شاعر الوجدان والمروج الخضراء أبو القاسم الشابي (1934-1909)، وهي واحدة من أوائل الدراسات المؤلفة في موضوعها، وكانت في أصلها الأول محاضرة عامة ألقاها الشابي وهو في العشرين من عمره، بالعنوان ذاته، قبل أن تطبع بعد ذلك في كتاب، ويتناول مضامين الخيال في ذاكرة التراث الشعري عند العرب.

وأما الكتاب الثالث، فحمل عنوان “كليلة ودمنة… قراءة في مخطوطتي الأرشيف الألماني”، لمؤلفته شهرزاد العربي.

وجاء الكتاب الرابع بعنوان “الأدب الشعبي في شمال المغرب”، ويتناول مؤلفه الدكتور محمد أملال موضوع الأدب الشعبي في شمال المغرب، وتحديدا في مدينة شفشاون وربوعها، باعتباره عنصرا مركزيا ضمن المنظومة الفكرية والإبداعية لهذه المنطقة.

يذكر أن معهد الشارقة للتراث يواصل سلسلة إصداراته الهادفة إلى التعريف بالتراث الإماراتي العربي والإنساني، ونشره وحمايته وتوثيقه؛ وهي الإصدارات التي وصلت، بحلول العام الجاري 2022، إلى أكثر من 400 عنوان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار