جنوب إفريقيا تحذر من الخطر القادم.. “بوتسوانا” يتفشى

أكدت جنوب إفريقيا، الخميس، اكتشاف متحور جديد من فيروس كورونا اسمه “بوتسوانا”، معتبرة إياه مثيرا للقلق، وسط توقعات بأنه السبب وراء ارتفاع عدد الإصابات بالوباء بالبلاد.

وكان علماء حذروا في وقت سابق من متحور جديد لفيروس كورونا، يشكل خطورة أكثر مما سبقه من المتحورات نظرا لوجود عدد هائل من الطفرات فيه.

وأطلق العلماء على المتحور الجديد اسم “بوتسوانا” أو “بي.1. 1529”.

 

 

 

وجرى تشخيص أول إصابة بمتحور “بوتسوانا” في جمهورية بوتسوانا، جنوبي القارة الإفريقية، وجرى العثور في وقت لاحق على 6 حالات أخرى في جنوب إفريقيا، الدولة المجاورة.

وبعد ذلك، عثر على إصابة ثامنة في هونغ كونغ، كانت لمسافر عائد من جنوب إفريقيا.

وقال عالم الفيروس الجنوب إفريقي، توليو دي، في مؤتمر صحفي، الخميس: “للأسف، اكتشفنا متحور جديد مثير للقلق في جنوب إفريقيا”، وفق “فرانس برس”.

واعتبر العلماء الذين اكتشفوا متحور “بيتا” في جنوب إفريقيا، أن متحور “بوتسوانا” لديه عدد كبير من الطفرات قدروها بـ 32 طفرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار